مع الحياة السريعة والتطور المتزايد أصبحت كل دقيقة لها ثمن، حتى أن الحياة أصبحت بها كثير من المشاكل المعقدة والتي تؤدي الى الاكتئاب والتوتر العصبي فيجب على كل شخص الإستفادة التامة من الأجازة حتى نتغلب على الإرهاق الجسدي والنفسي من خلالها ونصبح أكثر حيوية ونشاط وأيضًا يبدأ كل من الوالدين في التفكير في أنشطة ممتعة لأطفالهم حتى يستفيدوا من الأجازة بأكبر قدر ممكن، حتى نتمكن أيضًا من التغلب على قضاء فترات طويلة أمام شاشة التليفزيون ومن الأفضل اختيار أنشطة ترفيهية وأن تكون مميزة ومسلية.

متعة التسوق لقضاء عطلة الأسبوع

فالتسوق له متعة شديدة وبالأخص عند النساء، حيث نقضي عطلة نهاية الأسبوع في التسوق في المراكز التجارية لنتمكن من الترفيه عن أنفسنا، فهذا يجعلنا نشعر بالسعادة.

الأنشطة الرياضية

يعتبر النشاط الرياضي من أهم الأنشطة في عطلة الأسبوع، حتى أن لها أثار إيجابية على الصحة البدنية والنفسية وعلى تكوين الشخصية وخاصة لدي الأطفال، فلابد من اختيار الرياضة المناسبة لنا فهناك الكثير من الألعاب منها الفردية والجماعية التي نستطيع ممارستها منها السباحة أو الكاراتيه أو الجمباز أو كرة القدم والكثير من الرياضات، وأيضًا عمل مسابقات للجري.

الأنشطة الفنية والثقافية

لابد من الاهتمام بالأنشطة الثقافية مثل القيام بزيارة المكتبات وحضور ندوات ودورات ثقافية وأيضًا تنمية الجانب الفني مثل الإنشغال بالرسم والأعمال اليدوية مثل الكروشيه والتريكو أو رسم الزجاج أو الحفر على الاخشاب ومن الأفكار التي يجب ان نأخذ بها لإقامة نادي كتاب الأسرة وهو أن كل أفراد الأسرة يتناوبون قراءة نفس الكتاب أو الرواية حتى نجد من القراءة شيئاً جذاباً.

السفر بصحبة الأصدقاء

أوقات كثيرة يشعر الفرد بالاحتياج الى السفر لزيارة أماكن قد لا نكون نعرفها، فلابد من القيام بصحبة الأصدقاء للسفر فذلك يجعلنا نشعر بالانتعاش والمتعة وهذا يقضي على كافة الهموم والمشاكل.

الأنشطة الاجتماعية

مثل القيام بمعسكرات أو رحلات برية وإقامة التخييم، والذهاب الي دار المسنين أو دار الايتام والجمعيات الخيرية، هذا كله يساعدنا في تنمية الأثار الإيجابية لدينا وأيضًا زيارة الأهل والاقارب.