أشهر المشروبات في الشرق الأوسط

مشروب الفيمتو

يعتبر مشروب الفيمتو من أكثر المشروبات شهرة في منطقة الشرق الأوسط وخاصة في شهر رمضان المبارك، يعتبر مشروب التوت“فيمتو” من أفضل المشروبات اللذيذة والذي يعشقه الكثير من الكبار وحتى الأطفال في جميع الدول العربية.

مشروب الفيمتو موطنه الأصلي هو بلاد إنجلترا، ويتكون هذا المشروب من خليط ثلاثة عناصر مختلفة من الفواكه الطبيعية “وهذه الفواكه هي العنب الأسود- التوت- العنب كما يدخل في تكوينه 23مزيج مختلف من نكهات الأعشاب والتوابل والفواكه المختلفة.

أهم ما يميز مشروب الفيمتو

من أهم ما يميز جميع مشروبات الفيمتو أن هذا النوع من المشروبات لا يحتوي على أي نسبة من الكحول ولا مادة الجلاتين.

هذا النوع من المشروبات مناسب لجميع الأفراد، حيث يستطيع الأشخاص النباتيين تناوله لأنه لا يدخل في تحضيره أي منتج حيواني، لذلك فهو مناسب جدًا للأفراد للذين يعتمد غذائهم على النباتات والفواكه.

لماذا مشروب فيمتو الإنجليز يحظى بإقبال كثير من المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط وخاصة في شهر رمضان الكريم؟

مشروب فيمتو تم تقديمه في منطقة الشرق الأوسط أول مرة في عام1920، ومنذ بداية ظهوره ارتفعت شعبيته بين المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط.

ويتميز هذا المشروب بأنه منشط عشبي ويساعد في توفير جرعة كبيرة من الطاقة للجسم.

كل هذه الصفات جعلت مشروب الفيمتو المشرب المثالي الذي يمد الجسم بالطاقة ويلطفه وخاصة عند تناوله بعد يوم طويل من الصيام، لذلك أصبح مشروب الفيمتو من أكثر المشروبات المرتبطة بشهر رمضان، بل وأصبح تناوله من ضمن العادات والتقاليد الرمضانية.

هل يختلف مشروب فيمتو المتواجد في منطقة الشرق الأوسط عن مشروب فيمتو الموجود في المملكة المتحدة؟

مشروب فيمتو يتكيف طعمه ومذاقه وفقًا لذوق ومذاق أي منطقة يُصدر إليها وذلك مراعاة لمتطلبات واحتياجات المستهلكين، فمشروب فيمتو المباع في منطقة الشرق الأوسط يختلف عن مشروب فيمتو المباع في المملكة المتحدة.

معلومات هامة عن مشروب فيمتو

  • مشروب فيمتو المركز من أكثر المشروبات الرمضانية لأكثر من80سنة على التوالي في الشرق الأوسط.
  • مشروب فيمتو المركز من أكثر المشروبات التي حققت نسبة مبيعات عالية، حيث بيع أكثر من 31 مليون زجاجة منه في عام2011في منطقة الشرق الأوسط.